آخر تحديث: ديسمبر 8, 2018 - 9:19 ص

رئيس جماعة المحمدية سيستمر في مهامه رغم الحكم بعزله


رئيس جماعة المحمدية سيستمر في مهامه رغم الحكم بعزله
ديسمبر 8, 2018 - 9:19 ص

نشر العيد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي خبر صدور حكم أداري قضى بعزل حسن عنترة من رئاسة جماعة المحمدية ، وانتشر الخبر في النار كالهشيم، مما جعل العديد من المتتبعين للشأن المحلي يدخلون في نقاشات جانبية، تتمحور حول الخليفة المحتمل الذي سيتربع على كرسي الجماعة ، حيث ذكر بعضهم بعض الأسماء المرشحة لهذا المنصب .
حقيقة أننا في موقع ” ميديا لايف ” لم ننشر الخبر رغم توصلنا به في حينه، لمعرفتنا المسبقة أن الحكم ليس بنهائي، وكنا قد قررنا في هيئة التحرير أن نشر الخبر يجب أن يكون مقرونا مع رد لرئيس الجماعة، لكن للأسف الشديد لم نتمكن من الحصول على الرد، بسبب عدم قيام الرئيس بالرد على مكالماتنا الهاتفية أو الرسائل النصية التي أرسلناها له في حسابه بالفايسبوك.
لكن الرد جاء هذه المرة على لسان أحد دفاع حسن عنترة، الذي أشار في تدوينة له بحسابه بالفايسبوك أن عبارة ” حكم قطعي ” الواردة في ملخص الحكم الإداري قد أثارت تساؤلات العيد من لفضاليين المتتبعين لقضية عنترة ، وأوضح المحامي أن ” الحكم القطعي ” يعني أن محكمة الدرجة الأولى ( المحكمة الادارية ) بثت في موضوع الدعوى وليس فقط بحكم عارض، ولا تعني عبارة ” قطعي ” أنه أصبح نهائي وقابل للتنفيذ، فالحكم الصادر ادا ضد السيد عنترة هو حكم ابتدائي قابل للاستئناف، وسيكون لي شرف استئنافه، وطلب ايقاف تنفيذه إلى جانب زميلي بمجرد ما نتوصل بنسخة من هذا الحكم والإطلاع على تعليل المحكمة ، ليوجه في الأخير انتقادات لاذعة للأحزاب التي تواطأت ضد رئيس الجماعة.





التعليقات لا توجد تعليقات

لا توجد تعليقات

إضافة تعليق

تابعونا

faceBook Twitter Youtube Google Plus Instagram RSS