آخر تحديث: أكتوبر 10, 2018 - 12:32 م

نايضة بالمحمدية هاد الصباح ..الامن يتدخل لفض وقفة احتجاجية لأصحاب ” الحافلات “


أكتوبر 10, 2018 - 12:32 م

كادت الأمور أن تفلت من عقالها صباح اليوم الأربعاء ،  بين مجموعة من المحتجين أغلبهم من العمال والعاملات المتضامنون مع أرباب حافلات النقل العمومي،  والذين يخوضون وقفة احتجاجية منذ ثلاثة أيام بالمحمدية،  للمطالبة بتفعيل مجموعة من القوانين والدوريات،  يبقى أهمها السماح للحافلات  بالسير والجولان ونقل الركاب من شوارع المحمدية من أجل الذهاب و الأياب من الدار البيضاء والمدن المجاورة للمحمدية .

الشرارة التي كادت أن تفجر ألأوضاع يعود سببها لأحدى العاملات،  التي حاولت إزاحة سياج حديدي من ملتقى الطرقي الفاصل بين شارع محمد الخامس وشارع الحسن الثاني،  والذي كانت تضعه السلطات الأمنية  كحاجز وقائي من بين مجموعة من الحواجز أمام الحافلات  النقل،  التي احتلت جزئ من شارع الحسن الثاني ما بين شركة ليدك ومحطة القطار،  وتسببت في عرقلة حركة السير لعدة ساعات، حيت حاول مجموعة من العمال والعاملات وأرباب الحافلات مساندتها فيما تقوم به ، لكن التدخل الحازم لرجال الأمن وتحت الإشراف المباشر لرئيس المنطقة الإقليمية بالمحمدية وبعض العمداء والضباط ، مكن من ضبط الأمور ليصعد العمال والعاملات للحافلات في انتظار السماح لها بالانصراف .

وتجدر الإشارة أنها ليست المرة الأولى التي يحتج فيها أرباب حافلات النقل العمومي بالمحمدية،بل ألأمر تكرر أكثر من ثلاث مرات في فترات متباعدة بين سنة وأخرى.





التعليقات لا توجد تعليقات

لا توجد تعليقات

إضافة تعليق

تابعونا

faceBook Twitter Youtube Google Plus Instagram RSS