آخر تحديث: مايو 8, 2018 - 8:03 م

الظلام يعم  عدة دواوير بعين حرودة وشركة ” ليدك ” تتنصل من مسؤولياتها


الظلام يعم  عدة دواوير بعين حرودة وشركة ” ليدك ” تتنصل من مسؤولياتها
مايو 8, 2018 - 8:03 م

عبر العديد من المستشارين وبعض المسؤولين  بجماعة عين حرودة وبعض الفاعلين الجمعويين عن تدمرهم و غضبهم بسبب تقاعس شركة ” ليدك ” بالمحمدية للقيام بمهامها ، وأوضح هؤلاء أن العديد منهم ربطوا الأتصال هاتفيا بمسؤولي الشركة بالمحمدية من أجل إرسال مستخدميها  لإصلاح العديد من المصابيح الكهربائية الخاصة بالإنارة العمومية بمداخل ووسط عدد من الدواوير بعين حرودة،  والتي أصبحت تعيش في ظلام دامس مما يشجع المجرمين ، دون أن يستجيب المسؤولون لنداءاتهم رغم أنهم يعدونهم بالتدخل في أقرب الأوقات.

وأضاف هؤلاء أنهم لاحظوا  منذ عدة شهور الغياب التام للشاحنات المخصصة لإصلاح الانارة من طرقات وشوارع عين حرودة، ومن مداخل  العديد من الدواوير دون أن يعرفوا سببا لذلك ، علما أن شركة ليدك تربطها اتفاقية مع جماعة عين حرودة،  لكن الشركة لم تقم بتفعيل بنودها بل لا تحترمها بتاتا، وهم يستدلون في هذا الصدد بالعديد من المصابيح والأعمدة  الكهربائية التي تم استبدالها بالطريق 107 سابقا الرابطة بين عين حرودة ومنطقة العرجة من طرف احدى الشركات ، حيت عوض أن تقوم شركة ليدك بإيداع هذه الأعمدة والمصابيح بمراب الجماعة تبعا للاتفاقية ، قامت بنقلها لوجهات مجهولة ، وكان عليها على الأقل استغلالها مكان المصابيح والأعمدة المتهرئة بالعديد من مداخل الدواوير أو وسطها.

وتجدر الأشارة أن  العديد من السكان قد استبشروا خيرا،  لما علموا بقيام إحدى شركات المناولة التي رصت عليها صفقة من بلدية عين حرودة  باستبدال مجموعة من المصابيح ببعض الدواوير ، لكنهم أصيبوا بخيبة كبيرة حين شاهدوا عمال هذه الشركة وهم يستعينون بسيارة هوندا لنقل المصابيح وكأنهم قادمون من الموقف ، اضافة أنهم كانوا لايتوفرون على الوسائل الكفيلة بصعودهم للأعمدة الكهربائية، حيت كانوا يستعينون بقطع حديدية مسننة توضع بالأرجل يعود تاريخها لسنوات الخمسينات  ، وهو ما جعلهم يقومون أحيانا بتتبيت بعض المصابيح  بطريقة عشوائية وبدائية ستنهار مع هبوب أول الرياح ، علما أن المصابيح التي استبدلوها ما زال الظلام يحف بها كما هو الحال بدوار احروضات انطلاقا من المدخل المواجه لشركة الخشب ” سوكوب” ، وهو ما يتطلب من المسؤولين على صعيد الجماعة القيام بمراقبة شاملة للأشغال  المنجزة  من طرف هذه الشركة والتي لا شك أنها كلفت الجماعة ميزانية مهمة.





التعليقات لا توجد تعليقات

لا توجد تعليقات

إضافة تعليق

تابعونا

faceBook Twitter Youtube Google Plus Instagram RSS