آخر تحديث: أكتوبر 13, 2018 - 6:16 م

عافية ” خايبة ” بالمحمدية .. تؤدي الى اغلاق الطريق مع استنفار في ” الوقاية المدنية “


أكتوبر 13, 2018 - 4:46 م

تسببت النيران التي اندلعت زوال اليوم بالأحراش والنباتات البرية وبعض النفايات والمتلاشيات الخاصة باحدى المستودعات والشركات ، في احتراق  مساحة شاسعة من الغطاء النباتي المتواجد ما بين مثلث ملعب البشير والمجمع السكني “الشعبي “وإحدى الشركات المتخصصة في النسيج،  المتواجد مدخلها الرئيسي أمام شارع الحسن الثاني.

 وبسبب الرياح وارتفاع حرارة الجو انتقلت السنة النيران نحو أبنية الشركة المذكورة، وشرعت في التهام بعض أجزائها خصوصا المصنوعة من الخشب والبلاستيك،  قبل أن تتدخل عناصر الوقاية المدنية لوقف زحفها  داخل الشركة عبر الاستعانة بمجموعة من شاحنات الإطفاء التي تمكنت من محاصرة النيران وإخمادها  بعد أزيد من ثلاث ساعات ، واضطرت السلطات الأمنية الى اغلاق جزء من شارع الحسن الثاني على مستوى الشركة من أجل تسهيل مامورية الوقاية المدنية.

وقد تسببت النيران المندلعة بالأحراش في تكون سحابة كثيفة من الدخان،  غطت العديد من أحياء مدينة المحمدية ، وامتدت في الفضاء لمسافة تقدر بأزيد من ثماني كيلومترات ، حيث شاهدها العديد من سكان عين حرودة والشلالات وسيدي موسى المجدوب، وقد قام عامل عمالة المحمدية بزيارة خفيفة تفقد من خلالها عمليات الاطفاء .

وتجدر الاشارة أن الحريق لم يخلف أية أضرار مادية أو بشرية ، فيما تبقى أسباب اندلاعه مجهولة في انتظار نتائج التحقيق التي تباشرها المصالح الأمنية.





التعليقات لا توجد تعليقات

لا توجد تعليقات

إضافة تعليق

تابعونا

faceBook Twitter Youtube Google Plus Instagram RSS