آخر تحديث: أكتوبر 23, 2018 - 9:42 ص

صورة وتعليق


صورة وتعليق
أكتوبر 23, 2018 - 9:42 ص

تفرعت العديد من الأغصان عن الأشجار المتواجدة على قارعة الطريق السيار الفاصل بين عين حرودة والبرنوصي ،الى درجة أنها أصبحت تحجب رؤيا السائقين عن علامة التشوير الدالة على أحد مداخل البرنوصي ، وهو ما جعل العديد من السائقين خصوصا الذين يرغبون في الوصول الى مقاطعة البرنوصي عند أو مدخل لها يتجاوزونها قبل أن ينتبهو لذلك ، بعد الاقتراب منها حيث يصبح التوقف من أجل الرجوع إلى الخلف مغامرة غير محسوبة العواقب بسبب كثافة المرور بالطريق السيار وسرعة بعض الناقلات .


السؤال الذي يطرحه الجميع هو أين هو دور مجموعة من المصالح بمقاطعة البرنوصي؟، كالجماعة والعمالة ومندوبية الانعاش الوطني ،دون نسيان مندوبية وزارة التجهيز ومديرية الطرق السيارة بالمغرب ، للتدخل من أجل قطع أغصان تلك الأشجار، لكي تصبح علامة التشوير ضاهرة وبارزة للعيان من مسافة بعيدة.





التعليقات لا توجد تعليقات

لا توجد تعليقات

إضافة تعليق

تابعونا

faceBook Twitter Youtube Google Plus Instagram RSS