آخر تحديث: نوفمبر 1, 2018 - 7:23 م

وزارة التربية الوطنية تعلن عن توقيت جديد للدخول المدرسي


وزارة التربية الوطنية  تعلن عن توقيت جديد للدخول المدرسي
نوفمبر 1, 2018 - 7:23 م

بعد السجال الذي رافق التوقيت المدرسي الجديد الذي أعلنته وزارة التربية الوطنية، غداة مصادقة الحكومة على مرسوم يقضي بالاستمرار بكيفية مستقرة في العمل بالتوقيت الصيفي المعمول به حاليا (غرينيتش+ساعة)، حسمت وزارة أمزازي أمر مواقيت دخول وخروج التلاميذ في التعليمين الابتدائي والثانوي الإعدادي التأهيلي.
وقالت الوزارة، في بلاغ صادر عنها، بعد سلسلة من اللقاءات التشاورية مع النقابات التعليمية وجمعيات آباء وأولياء التلاميذ، برئاسة الوزير الوصي على القطاع، حول تدابير أجرأة التوقيت المدرسي، إنّ التوقيت المدرسي الجديد سيتمّ العمل به ابتداء من يوم الاثنين 12 نونبر الحالي.
وسيكون التوقيت المدرسي الجديد بالنسبة إلى السلك الابتدائي في الوسط الحضري على صيغتين، الصيغة الأولى بموجبها ستخصص قاعة لكل أستاذ، من يوم الاثنين إلى يوم الجمعة، وتبدأ خلال الفترة الصباحية من الساعة التاسعة إلى الواحدة بعد الزوال، ومن الساعة الثالثة بعد الزوال إلى الساعة السادسة مساء، خلال الفترة المسائية؛ وفيما يخص يوم الأربعاء، ستخصص الفترة الصباحية من الساعة التاسعة إلى الواحدة.
الصيغة الثانية للتوقيت المدرسي الجديد بالنسبة إلى السلك الابتدائي في الوسط الحضري، تقوم على اشتراك أستاذين للقاعة الدراسية، وبموجب هذا الإجراء سيدرس الفوج الأول من الساعة التاسعة صباحا إلى الساعة الحادية عشرة والنصف، ومن الواحدة والنصف إلى الساعة الثالثة والنصف خلال الفترة المسائية. أما الفوج الثاني فسيدرس من الساعة الحادية عشر والنصف إلى الساعة الواحدة والنصف خلال الفترة الصباحية، ومن الساعة الثالثة والنصف بعد الزوال إلى الساعة الخامسة والنصف خلال الفترة المسائية، من يوم الاثنين إلى يوم السبت.
وبالنسبة إلى السلك الابتدائي بالوسط القروي فقد تمّ أيضا اعتماد صيغتيْن، حيث سيتمّ اعتماد التوقيت المستمر من الساعة التاسعة صباحا إلى الساعة الثالثة بعد الزوال، مع فترة زمنية فاصلة من نصف ساعة على الأقل بين الفترة الصباحية والفترة المسائية، من يوم الاثنين إلى يوم الجمعة، بالنسبة إلى القاعات غير المشتركة.
أما الصيغة الثانية، والتي سيتمّ تطبيقها في قاعات الدرس المشتركة بين أستاذين، فستخصص الفترة الصباحية من الساعة التاسعة إلى الساعة الواحدة والنصف بعد الزوال، والفترة المسائية من الساعة الواحدة والنصف بعد الزوال إلى الساعة السادسة مساء، من يوم الاثنين إلى يوم السبت.
التعليم الثانوي بسلْكيْه الإعدادي والثانوي سيعرف بدوره اعتماد صيغتيْن لأجرأة التوقيت المدرسي الجديد، حيث ستمتد الفترة الصباحية من الساعة التاسعة إلى الساعة الثانية عشرة زوالا، والفترة المسائية من الساعة الثانية إلى الساعة السادسة، بالنسبة للصيغة الأولى.
وتنطلق الدراسة من الساعة التاسعة إلى الساعة الواحدة بعد الزوال، بالنسبة إلى الفترة الصباحية في الصيغة الثانية، والفترة المسائية من الساعة الثالثة إلى الساعة السادسة مساء. وقالت وزارة التربية الوطنية إنّ هذا التوقيت سيتم تطبيقه مع مراعاة مقتضيات المذكرة 43 بتاريخ 22 مارس 2006 في شأن تنظيم الدراسة بالتعليم الثانوي.
وفيما كانت الوزارة قد حددت تاريخ أجرأة التوقيت المدرسي الجديد، في 07 نونبر الحالي، أرجأت تاريخ الأجرأة إلى يوم الثاني عشر من الشهر ذاته.
وأعلنت الوزارة أنّ العمل بالتوقيت المدرسي الجديد سيتمّ خلال الفترة الشتوية، فيما ستتم العودة إلى اعتماد التوقيت المدرسي العادي خلال الفترة الربيعية، مع إمكانية تعديل هذه الصيغ بمراعاة خصوصية الوسط (حضري/ قروي)، والإبقاء على صلاحيات مجالس التدبير بالوسط القروي في اختيار الصيغة الأنسب لتدبير الزمن المدرسي تبعا للخصوصيات المجالية، فضلا عن تكييف التوقيت الخاص بيوم الجمعة تبعا للخصوصيات الجهوية.





التعليقات لا توجد تعليقات

لا توجد تعليقات

إضافة تعليق

تابعونا

faceBook Twitter Youtube Google Plus Instagram RSS