آخر تحديث: مايو 8, 2018 - 9:37 م

حدار :  نصاب ومحتال  يستغل قرب حلول شهر رمضان للنصب على المغاربة


حدار :  نصاب ومحتال  يستغل قرب حلول شهر رمضان للنصب على المغاربة
مايو 8, 2018 - 9:34 م

سقط العديد من المواطنين خلال الأسبوع الماضي وما بعده،  في شباك أحد  النصابين والمحتالين،  وهو ما دفع بعضهم الى تحدير المغاربة  عبر تسجيلات صوتية عن كريق تطبيق ” الواتساب ” ، حيت استغل هذا النصاب  حسب بعض الضحايا ، قرب حلول شهر رمضان المبارك  والمعروف بكثرة مصاريفه ، من أجل نسج حباله حول أعناق العديد من المواطنين، حيت يتصل هذا الشخص هاتفيا بالشخص المراد النصب عليه،  دون معرفة كيفية حصوله على الرقم ، حيت هناك احتمال كبير  بكونه يختاره بطريقة عشوائية، ليوهمه اما بأنه  موظف بشركة اتصالات المغرب أو أينوي أو أورونج وأحيانا بأنه مدير احدى شركات الهدايا المتعاملة مع هؤلاء الفاعلين في الأتصالات، وبعد طرحه لبعض الأسئلة التي يمكن وصفها بالعادية على مخاطبه ، يخبره بأن الشركة أجرت قرعة بين العديد من المشتركين،  وأن رقمه يوجد من بين الفائزين الدين حصلوا على مبلغ مالي مهم ،  ويحدد هذه المبلغ  للذين يتصل بهم مرة في مبلغ مليوني سنتيم ، ومرة في مبلغ  5 ملايين سنتيم،ومن أجل كسب تقتهم يزودهم برقم كمرجع للجائزة، لكنه يشترط عليهم قبل التوصل بها شراء 5 بطاقات تعبئة للشركة المعنية بقيمة 50 درهم للواحدة وامداده بأرقامها، وحين يشعر بكون الضحية قد ابتلع الطعم بتنفيذ ما طلب منه ، يخبره بأنه مؤهل كذلك للفوز بسيارة يزيد ثمنها عن 38 مليون سنتيم ، لكن مقابل شراء بطاقات تعبئة بقيمة 2000 درهم.وفي حالة توصله بالأرقام يخبر الضحية بأنه سيربط به الأتصال من جديد، أو أن مدير الشركة سيتصل به شخصيا  لأطلاعه على الإجراءات الواجب إتباعها للحصول على القيمة المالية والجائزة ، لكن بعد طول المدة يحاول الضحية ربط الاتصال به ليكتشف أنه تخلص من شريحة الهاتف.





التعليقات لا توجد تعليقات

لا توجد تعليقات

إضافة تعليق

تابعونا

faceBook Twitter Youtube Google Plus Instagram RSS