ميديا لايف " محمدية لايف " جريدة إلكترونية شاملة بالمحمدية | Media Live

آخر تحديث: أكتوبر 21, 2020 - 6:38 م

المحمدية …اجتماع مصيري لفتح الحمامات بعين حرودة أو الإستمرار في إغلاقها


المحمدية …اجتماع مصيري لفتح الحمامات بعين حرودة  أو الإستمرار في إغلاقها
أكتوبر 21, 2020 - 6:38 م

علم موقع ”  ميديا لايف ”  من مصادر موثوق بها ، أن اجتماعا سيعقد يوم غد  الخميس بين السلطات المحلية والدرك الملكي من جهة،  وبين كافة مسيري وأرباب الحمامات والدوشات العمومية بعين حرودة من جهة أخرى ، وذلك من أجل الخروج بقرارات وتوصيات لإعادة فتحها من جديد،  بعد القرار العاملي الذي قضى بإغلاقها نهائيا  خلال الأسبوع المنصرم ، لعدم احترامها للتدابير والقرارات الإحترازية  بخصوص جائجة ” كورونا “،  والتي انتهت بتوقيف 6 منهم ووضعهم تحت تدابير الحراسة النظرية،  قبل إحالتهم على النيابة العامة التي تابعتهم في حالة سراح بعد وضع كفالات .

تجدر الإشارة أن قرارا عامليا كان قد صدر منذ عدة شهور،  قضى بإغلاق كافة الحمامات والحدائق والأسواق العمومية،  والعديد من المرافق الأخرى كقاعات الحلاقة  وغيرها ،حيت ظل العديد من المتضررين يطالبون بفتحها بسبب ما خلفته عملية الإغلاق من مشاكل مادية للعاملين بها ، وبالفعل فقد صدر قرار عاملي آخر قضى بتمكين أرباب الحمامات  رفقة بعض المرافق الأخرى من فتح أبوابها،  مع تحديد الطاقة الإستيعابية في 50 % ، لكن المؤسف أن أغلب مسيري الحمامات والدوشات بعين حرودة لم يحترمو هذا الإجراء،  بل أن الجشع دفع ببعضهم إلى تكديس العديد من الزبناء  نساءا ورجالا وأطفالا في  قاعات الإستحمام،  طمعا لمزيد من الأرباح،  وهو ما كشفته جولة مباغتة لممثلي السلطة المحلية والدرك الملكي، التي وقفت على مشاهد صادمة داخل الحمامات،   ثمتلت في عدم احترام مسافة التباعد، بل الطامة الكبرى أن هذه الحمامات أصبحت مقصدا للعديد من سكان البرنوصي،  لكون الحمامات مغلقة بكافة عمالات الدارالبيضاء،  لتتحول وجهتهم نحو عين حرودة التي أصبح السكان يشاهدون العديد من السيارات  المسجلة بالبيضاء متوقفة بجنباتها ومحيطها.

إدن الكل ينتظر ما يسفر عنه اجتماع الغد، من أجل معرفة هل ستفتح الحمامات من جديد أبوابها ؟ وما هي الشروط التي سيتم اتخادها ؟ وفي حالة الإيجاب فهل سيتم احترامها ؟أم أن حليمة ستعود لعادتها القديمة بمجرد مرور بعض الأيام من فتحها.





اترك تعليقاً

تابعونا

faceBook Twitter Youtube Google Plus Instagram