محمد أجراي
استعدادا للإحتفالات بالسنة الميلادية، وجه المدير العام للأمن الوطني السيد “عبد اللطيف الحموشي “تعليماته إلى مختلف المصالح الأمنية وولاة الأمن ورؤساء المناطق، بالإجراءات الجديدة قصد تأمين إحتفالات رأس السنة، إضافة إلى محاربة إرتفاع معدل الجريمة خاصة بالمدن الكبرى كمراكش، فاس، الدار البيضاء، وتتضمن التعليمات الجديدة مباشرة حملات تمشيطية واسعة النطاق وتنقيط أكبر عدد من المشتبه فيهم، إضافة إلى نصب الحواجز القضائية بمداخل المدن، وإقامة سدود متنقلة غير ثابتة في نقاط معينة، تدخل في إطار العمليات الاستباقية لإجهاض المخططات الإرهابية، ويستنتج من التعليمات السعي الحثيث للتصدي للخطر الإرهابي وتضييق الخناق على التنظيمات و العناصر التي تتبنى التوجهات المتطرفة، و كذا الحرص على سلامة وأمن المواطنين.