بمناسبة ذكرى تقديم عريضة  المطالبة بالإستقلال، تنظم جمعية أولاد بوراس وأولاد سيدي علي بن عزوز وعالم الخيالة ، بتنسيق مع جماعة سيدي موسى المجدوب،المهرجان الربيعي الرابع لفن التبوريدة من يوم الجمعة 7 يناير إلى غاية يوم غد الإثنين 11 يناير.

يشارك في هذا المهرجان مجموعة من فرق الخيالة المنتمية للعدد من المدن المغربية، ويقام  بالقرب من  مفترق طرق يوجد بمنطقة بتراب جماعة سيدي موسى المجدوب، ويمكن الوصول إلى هذه المنطقة عبر ثلاثة طرق : إما عبر طريق أم الرايات المتفرعة عن الطريق الرئيسية رقم1 على مستوى منطقة عين تكي ، أو عبر الطريق المارة بجانب  منطقة  عين تكي والإلتفاف نحو الطريق المؤدية للمدرسة الفلاحية، أو الطريق المارة قرب القرية السياحية  المتفرعة عن الطريق المؤدية إلى ضريح سيدي موسى المجدوب .

وكما جرت العادة بالعديد من مهرجانات الفروسية، فإن عدد من الخيام الخاصة بالفرسان قد نصبت ، كما هو الشأن بالنسبة لعدد من التجار والباعة الذين يعرضون مجموعة من السلع الإستهلاكية بهذه المناسبة،أو تحويلها لمقاهي شعبية، كما يوجد بالمهرجان فضاءات للعب الأطفال ، والأمن يبدو مضمونا من خلال تواجد العديد من عناصر الدرك الملكي والقوات المساعدة التي تسهر على استتباب الأمن ، أما النصيحة التي يمكن تقديمها لأرباب وسائل النقل هي ركن سياراتهم بمواقف بعيدة عن الخيام تفاديا للإزدحام بالطريق الضيقة المارة بجوار المهرجان، والتي تعرف كثافة في المرور بالنسبة للراجلين وكذلك للخيول.

mohammedia